أعلنت الحركة الشعبية - شمال،عن تصديها لهجوم من قوات الحكومة السودانية بالرغم من اتفاقية تمديد وقف اطلاق النار لستة أشهر أخرى التي اجازها مجلس الوزراء في يناير الماضي. وقالت الشعبية في بيان صادر عن قيادتها الثلاثاء 21 فبراير 2017، ان قواتها صدت هجوماً من قبل قوات المؤتمر الوطني على منطقة (المشائش) التابعة لكرنقو عبد الله بمحلية كادوقلي.