بمرور السادس من يونيو هذا العام، تكون الحرب التي شنتها القوات المسلحة السودانية، على شعب جنوب كردفان، قد دخلت عامها السادس. بدأت الحرب بمحاولة إرغام قوات الجيش الشعبي، التابعة للحركة الشعبية، على تسليم سلاحها ؛ بعد إنفصال جنوب السودان.
بمرور السادس من يونيو هذا العام، تكون الحرب التي شنتها القوات المسلحة السودانية، على شعب جنوب كردفان، قد دخلت عامها السادس. بدأت الحرب بمحاولة إرغام قوات الجيش الشعبي، التابعة للحركة الشعبية، على تسليم سلاحها ؛ بعد إنفصال جنوب السودان.